ENTOURAGE

المملكة المغربية : الأمر خطير جدا و يبدو أن هناك جهة خفية في الدولة تسعى يوميا لخلق إنفصاليين و جمهوريين و أعداء للنظام الملكي...و هذه كلمتنا لملك البلاد محمد السادس و للإخوة الوطنيين الشرفاء بالديوان الملكي.

مواقع المملكة المغربية
الرباط في 13 يناير 2018م .

مند كنا صغارا و نحن نستمع للإذاعة والتلفزيون المغربي، برلمانات و نقاشات و قرارات حكومية و تدشينات،حتى يعتقد المواطن أنه يعيش في سويسرا أو ربما أفضل من السويد فيخرج المواطن يهتف عاش المغرب، عاش الوطن، لكن ما إن يمرض هذا المواطن و يذهب للمستشفى أو يقع له مشكل و يحتك بالإذارة أو القضاء أو يذهب للتسوق و يحتك بغلاء المعيشة... حتى يفتح عينيه ليكتشف أنه في دولة على حدود موريتانيا، و لهذا كانت عمتي رحمها الله تسمي التلفزيون ب"التلافة"و كانت تنصحنا بأن لا نصدق الأكاذيب... و هكذا يقتلون الوطنية في النفوس، و قد يراسل المواطن الملك فإذا حصل بالصدفة و أجابه يخضع المواطن لإستفسارات أجهزة الإستعلامات العامة و طبعا يظل هو و أسرته في فرح و سعادة لأن ملك البلاد لا يمكن أن يخيب رجائه و سوف يجد له شغل أو ما يضمن كرامته...يطول الإنتظار و يكون الخذلان للأسف و هكذا يتم القضاء على الحس الملكي... كارثة إنسانية و وطنية بإمتياز أن نجد أن المخزن الذي وثق فيه الملك مثل جرذان يقرض عرش الملكية لخلق لها أعداء ينبتون مثل الفطر السام بالمملكة.
و هنا سوف أذكر بقصة وقعت لي خلال سنة 2011م أو ما سمي بالربيع العربي، كنت طلبت من أحد أفراد عائلة صهري بمدينة مراكش أن يقوم بكل ما عليه من أجل مواجهة أفكار حركة 20 فبراير و خاصة الحاملين لفكرة إسقاط النظام، و كان يقضي يومه يوضح للناس ضرورة الحفاظ على النظام الملكي و في حملة الدستور تجند بقوة ليدافع عن "نعم" للدستور الجديد، في هذا الوقت كان أحد زملائه في العمل من أنصار حركة 20 فبراير، مجندا للدفاع عن أفكارها، تهدأ الأوضاع و يحصل زميله من حركة 20 فبراير على بعض الإمتيازات التي ضمنت له العيش الكريم و لأسرته ... و المواطن الملكي طبعا صدم و هو الذي لو قدر الله و إنقلبت الأوضاع كانوا سينتقمون منه و كل أفراد عائلته، و أنا أصبحت خجلا من نفسي لأنني لم أجد جوابا شافيا لأوضح ما وقع... في وطن أتسائل هل هناك جهة قوية بمعنى الكلمة تنتقم من الوطنيين الشرفاء و الملكيين أم أن في هذه الدولة كانت سياسة لا للنزاهة نعم لمن يسرق معنا و ينهب خيرات الوطن ؟
هذه الجهة هي التي نطالب الآن الملك محمد السادس و كافة الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عالي الهمة و محمد رشدي الشرايبي و محمد منير الماجيدي و عبد اللطيف الحموشي و محمد ياسين المنصوري بالبحث و التحري عنها و نطلب من الملك محمد السادس التصدي لها و إتخاذ القرار المناسب بتوقيف هذه الخيانة العظمى التي تنخر قوائم العرش المغربي.
لم يعد أحد من المواطنين والمقيمين بالخارج له مزيد من الصبر على أن يعيش و أهله الفقر والبطالة بينما هناك من يراكمون الثروات و أصبح الشعار المرفوع خلال سنة 2018م هو قل وأصرخ بأعلى صوتك أيها المواطن، أيها الشعب المغربي المقهور كفى نهبا لثروات البلاد وخيراتها، وشعبنا مشرد وضائع بين غربة في الخارج وبين ضياع في الداخل...
نحن دولة ولسنا ضيعة فلاحية تفوت كل خمس سنوات لهذا الحزب أو ذلك فيسرق وينهب، فيلات ،سيارات فخمة ،أرصدة في الداخل والخارج، وأبنائهم يوظفون في أسمى المراكز... وشعبنا...أبناء الفقير ينظفون السيارات أو سائقين لدى أبناء اللصوص، وبناتنا ما عليهن سوى جلب المتعة لأبناء من سرقوا خيرات الوطن.
شعب لا يجد مراكز صحية أو مستشفيات تعتني به إذا مرض، ولا تعليم مجاني لأبناءه ولا أمن في الشارع( تشرميل)... ولا شيء
وهنا نطرح السؤال التالي، إذا كان مئات آلاف المغاربة في ديار الغربة والمهجر، ويعيلون مئات الآلاف من العائلات هنا في المغرب، وأقاموا المئات من المشاريع وظفوا فيها المئات من الآلاف من المواطنين...
وإذا كان لدينا مئات الآلاف من العاطلين، ومثلهم من المتسولين ومتعاطين الدعارة.... هنا من حقنا أن نطرح السؤال التالي :أين هي خيرات الوطن؟ أين مداخيل الفوسفات و مناجم الفضة و مناجم الدهب بطاطا و مداخيل الصيد بأعالي البحار...؟
أين هي ثروات البلاد؟
من أين راكم السياسيون ثرواتهم؟،
أين هي المراقبة والمحاسبة والقضاء؟؟؟
بل أين وأين وأين؟
ولا داعي لفضح المستور.
لا نريد فتنة في هذه البلاد، لكن أليس ما نعيشه أكبر فتنة؟
هل إستمرار الأوضاع احتقار لهذا الشعب؟
مسؤولون حزبيون يراكمون الثروات بإقتصاد الريع لبيع مواقفهم، و مسؤولون نقابيون يتاجرون مع الباطرون في ملفات الشغيلة و هيئات المجتمع المدني تتاجر في اللقاءات و المناظرات للحصول على الدعم بدعوى الدفاع عن ملف القضية الوطنية الصحراء المغربية... و ليشرب من ماء البحر من يحب حقا الوطن أو الملك بصدق
يأس الشعب من أن يرى فقط ملفات صغار الموظفون أمام القضاء لدر الرماد في العيون. يأس الشعب من كلامنا ووعودنا بمحاربة الفساد ورموزه...
كلا لن نقبل بأن يستمر الوضع هكذا، ولن يقبل الاشراف بأن يحكمنا أبناء اللصوص واللئام، وحان وقت الجد والحساب.
لا ننتظر شيئا من الحكومة أو أية حكومة، فكلهم وإن اختلفت الأقنعة لصوص وتجار امتيازات، لكن الشعب ثقته في ملك البلاد، والفرصة الوحيدة هي في وضع حكومة إنتقالية من كفاءات عليا لمدة خمس سنوات، وتحت قيادة الملك يتم خلال هذه المدة محاربة التهرب والتملص الضريبي، ومحاربة تهريب الأموال ووضع سياسة عمومية حقيقية تضمن للمواطن كرامته في المستشفيات والعيش الكريم والمرافق الأساسية، وتضمن له الأمن والأمان والعدالة الاجتماعية والاقتصادية و تضع الأسس لقضاء عادل نزيه...
وفي هذه الفترة، تعيد الأحزاب السياسية ترتيب بيوتها الداخلية و إصلاح أمورها حتى إذا مرت خمس سنين تكون إنتخابات حرة ونزيهة ونبدأ العمل ونحن في دولة قوية داخليا وخارجيا.
صدقوني لن يتقدم المغرب بل سيتراجع وقد يذهب في طريق الفتنة، وصدقوني لن نربح قضية الصحراء المغربية، إلا بإصلاح الأوضاع السياسية بالبلاد وبتقوية الجبهة الداخلية.
إذا أصبحت عندنا عدالة اجتماعية واقتصادية قوية، وعدالة في القضاء وحاربنا الفساد ورموزه... عند ذلك لن يبقى هناك انفصاليون لأن الكل سيفتخر أنه ينتمي للمملكة المغربية، و لن نحتاج بعد ذلك لأي سند من أية دولة أفريقية... سنكسب قضية الصحراء وسنكسب بلدنا وسيصبح المغرب دولة قوية بلا منازع... هذا هو الحل، وإلا سنبقى ندور في حلقة مفرغة...
كلنا ضد الفساد، كلنا مع الملك في الإصلاح ومحاربة الفساد.
سنساند بقوة القانون كل من يفضح الفساد ولكن بالطرق القانونية وتحت قيادة ملكنا وفي احترام لثوابتنا الوطنية.

ملاحظة هامة :
إذا كنا نتكلم بهذه القرحة فلأننا لا نريد أن يأتي يوم، يخرب فيه اللصوص الوطن، هم سيفرون بأموالهم آمنين مطمئنين ،والشعب عند ذلك سيعيش الفتنة والذل، ونحن سنندم أننا نافقنا في يوم وكدبنا على السلطان،التاريخ يذكر السلطان وعهده، فنريد أن يذكر التاريخ ملكنا بكل خير، ونريد أن يعيش شعبنا كل خير.

حفظ الله أمير المؤمنين وقائد الأمة صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.
وحفظ الله سائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة.
وحفظ الله سائر أفراد الشعب المغربي العظيم شعب متشبت بالعرش والسلطان وشعاره الخالد الله_الوطن_الملك
وحفظ الله المملكة المغربية موحدة من طنجة إلى الكويرة.
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

إدارة مواقع المملكة المغربية
خديم الاعتاب الشريفة
إمضاء :
الشريف مولاي عبد الله بوسكروي،

55154455_p

قام بإعادة نشر مقال الشريف مولاي عبد الله بوسكروي،الأستاذ محمد نواري و الأستاذ عزيز فطامي و الأستاذ محمد أمين علوي والأستاذ يوسف الإدريسي و الأستاذ أحمد فاضل والكاتب الصحفي محمد الزايدي و الشريف مولاي ابراهيم محنش و الأستاذ زهير شمالي و الأستاذ عبد المجيد قبايلي و الأستاذ عبد العزيز الزكراوي و الأستاذ عبد العالي لبريكي و الأخوات الفاضلات فوزية لوكيلي و الشريفة إكرام ياسين و فاطمة نصفي و نور الهدى.... و باقي الإخوة الكرام.
__
http://www.alousboue.com/39745/
__